روسيا تفاجئ الجميع بعملية عسكرية هي الأولى من نوعها في سماء أوكرانيا

روسيا تفاجئ الجميع بعملية عسكرية هي الأولى من نوعها في سماء أوكرانيا

نيوز لايك |

روسيا تفاجئ الجميع بعملية عسكرية هي الأولى من نوعها في سماء أوكرانيا

صرّح مصدر مطلع بأن روسيا، استخدمت في سياق العملية الخاصة في أوكرانيا، أربع مقاتلات "سو – 57" متصلة بشبكة معلومات واحدة بهدف تدمير وسائط الدفاع الجوي.

 ونقلت وكالة أنباء ريا نوفوستي عن المصدر المطلع قوله: "نفذت القوات الفضائية الجوية الروسية في إطار العملية العسكرية الخاصة، عملية لتحديد وتدمير أنظمة الدفاع الجوي لأوكرانيا باستخدام سرب من أحدث أربع مقاتلات سو - 57 متعددة الوظائف. وجرى دمج الطائرات في شبكة معلومات بواسطة أنظمة الاتصال الآلي وإرسال البيانات والملاحة وتحديد الهوية في الوقت الفعلي".

ولفت المصدر أيضا إلى أن "جمع الطائرات في فضاء معلوماتي واحدة يزيد من كفاءة تحديد الأهداف وضربها"، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه تم تأكيد ضعف الرؤية الرادارية للطائرة سو - 57.

يشار إلى أن الطائرة "سو – 57"، هي مقاتلة روسية متعددة المهام من الجيل الخامس، طورتها شركة "سوخوي"، وهي مصممة لتدمير جميع أنواع الأهداف الجوية والأرضية والسطحية.

وتتميز هذه المقاتلة الشبحية بسرعة تفوق الصوت، وبتسليح داخلي، وطلاء ممتص لموجات الرادار، بالإضافة إلى مجموعة من أحدث المعدات. وتنفذ روسيا منذ 24 فبراير عملية عسكرية خاصة لنزع السلاح والقضاء على النازية في أوكرانيا.

وكما أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، فإن هدفها هو "حماية الأشخاص الذين تعرضوا للاضطهاد والإبادة الجماعية من قبل نظام كييف لمدة ثماني سنوات". وتقول وزارة الدفاع الروسية، أن الجيش الروسي أكمل المهام الرئيسة للمرحلة الأولى، وقلل بشكل كبير من الإمكانات القتالية لأوكرانيا